" أونباف " يناشد الرئيس التدخل لتجميد قانون التقاعد الجديد و مراجعته

" أونباف " يناشد الرئيس التدخل لتجميد قانون التقاعد الجديد و مراجعته

حمل الحكومة الإحتقان الإجتماعي و حذّرمن تمرير قانون العمل بنفس الطريقة
" أونباف " يناشد الرئيس التدخل لتجميد قانون التقاعد الجديد و مراجعته
ناشد الإتحاد الوطني لعمال التربية و التكوين " أونباف " الرئيس عبد العزيز بوتفليقة التدخل لتجميد قانون التقاعد الجديد ، و حذّر من تداعيات تمرير قانون العمل القادم بنفس الطريقة التي مرر بها قانون التقاعد ، مشددا على ضرورة حماية القدرة الشرائية للجزائريين ، محملا الحكومة مسؤولية الإحتقان الإجتماعي .
عقد المجلس الوطني لـ " اونباف " دورته الـ 33 بولاية الأغواط في ظرف وصفه بـ " المشحون " ، و جاء في بيان له " في ظرف استثنائي مشحون بالإحتقان نتيجة التراجع على مكتسبات الموظفين و العمال و استمرار وزارة التربية الوطنية في تنفيذ ما سمي باصلاحات الجيل الثاني دون اعتبار للاصوات الداعية إلى التريث و المراجعة و إشراك فاعلين في القطاع، إضافة إلى التماطل الممنهج و المقصود في إصدار تعديلات القانون الأساسي لقطاع التربية ، و كذا تجاهل الحكومة غليان الجبهة الإجتماعية حول قانون التقاعد الجديد و التراجع عن الحريات النقابية في مشروع قانون العمل و تداعيات قانون المالية 2017 ، الذي بدأت آثاره تظهر بتدني القدرة الشرائية و ارتفاع محموم لأسعار أغلب المواد ، عقد المجلس الوطني دورته " . و خلص المجلس إلى مطالبة رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة التدخل لتجميد قانون التقاعد الجديد الصادر بتاريخ 31 ديسمبر 2016 ، و مراجعته بما يضمن انصاف الموظفين و العمال و يحافظ على توازنات الصندوق . و في سياق آخر حمّل " أونباف " وزيرة التربية نورية بن غبريط تداعيات التسرع في تنفيذ ما سمي بـ " إصلاحات الجيل الثاني " ، و عدم إشراك النقابات في قضايا العمال ، و دعا الوزيرة الى ضرورة الإسراع في حوصلة تعديل اختلالات القانون الأساسي لقطاع التربية و إنصاف كل الأسلاك المتضررة ، و تفعيل قراراتها بخصوص فتح أبواب الحوار الفعلي و التكفل الجاد بانشغالات العمال . و بخصوص قانون العمل الجديد ، دعا " أونباف " إلى فتح نقاش معمق حول مشروعه ، محذرا من تداعيات تمريره بنفس طريقة قانون التقاعد ، و شدد على ضرورة إنقاذ القدرة الشرائية من الإنهيار ، استعجالا بتبني سياسة سياسة اجتماعية تستحدث آليات جديدة لضمان العيش الكربم للطبقة الشغيلة .
و اعتبرت النقابة ذاتها أن تعاطي الحكومة السلبي مع قضايا و انشغالات الجزائريين باعتماد سياسة " الهروب إلى الأمام " يحمّلها مسؤولية الإحتقان الإجتماعي و تواصل الحركات الإجتماعية " ، و عبر المجلس الوطني عن أمله في الخروج من المعترك الإنتخابي المقرر بداية ماي القادم بتشريعيات شفافة تفرز برلمانا يمثل الإرادة الحقيقية للشعب و يرفع الغبن عن الطبقة الشغيلة .
مريم والي

تاريخ النشر الأربعاء 22 آذار (مارس) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس