كاميرات مراقبة تطيح بمرتكبي جريمة قتل

كاميرات مراقبة تطيح بمرتكبي جريمة قتل

العاصمة:
كاميرات مراقبة تطيح بمرتكبي جريمة قتل
تمكنت مصالح أمن ولاية الجزائر مؤخرا من الإطاحة بعصابة متكونة من سبعة أشخاص من بينهم ميكانيكي بسبب تورطها في عملية سرقة موصوفة بإحدى السكنات بالقبة متبوعة بجناية القتل العمدي مع سبق الإصرار و الترصد في حق قاطن ذاك المسكن" حسبما أفاد به بيان صادر عن ذات المصالح.
و حسب ذات البيان فإن" مصالح أمن ولاية الجزائر تمكنت من تفكيك عصابة متكونة من سبعة أشخاص بعد اكتشاف جثة ضحية داخل مقر سكناه بالقبة. و بعد جمع كل تسجيلات كاميرات المراقبة عبر مسالك الحي حيث يقع المسكن محل تم رصد ليلة الوقائع مركبة على متنها أربعة أشخاص مشبوهين فيما بينت ذات التسجيلات ثلاثة أشخاص آخرين و هم بصدد الخروج من الحي المذكور حاملين شيئا مشكوك فيه صندوق فولاذي.
بعد تحديد رقم تسجيل المركبة حددت هوية مالكها ليتم توقيفه على مستوى القبة و تبين أن السيارة كانت بحوزة ميكانيكي ليلة الجريمة .و بعد توقيف هذا الأخير اعترف بالأفعال المنسوبة إليه مفصحا عن أسماء شركائه و كذا عن مكان الصندوق الفولاذي الذي تمت سرقته من مسكن الضحية غير أن الصندوق استرجع محطما و فارغا، يبرز البيان.
و قد وضع خمسة من المشتبه فيهم رهن الحبس المؤقت من طرف وكيل الجمهورية المختص إقليميا فيما وضع المشتبه فيه السادس تحت الرقابة القضائية و استفاد السابع من الاستدعاء المباشر.

تاريخ النشر السبت 28 تشرين الأول (أكتوبر) 2017

النسخة المصورة

هذه هي فرنسا

رغم كل ما يقال في الجلسات والتصريحات الرسمية، تظل الجزائر بالنسبة لفرنسا مجرد منطقة نفوذ حيوي خالص لها 

المغنية الفرنسية أمري صورال لـ"الجزائر الجديدة": 

*- أتدرّب حاليا على الأمازيغية برائعة "أفافا ينوفا" *- اللغة العربية جميلة ولابد أن تكون متاحة للجميع *- 

بريق برج الكيفان يتلاشى بسبب غياب المشاريع

لا يزال سكان بلدية برج الكيفان ينتظرون نصيبهم من التنمية بالعديد من الأحياء منذ سنوات، خاصة بالنسبة لبعض 

إطارات الشركات العمومية تخاف "الأيادي النظيفة"

لا زالت قضايا الفساد وتبديد المال العام تجر الإطارات الجزائرية والمسيرين للسجون، ومازالت المحاكم الجنائية 

كتاب الأسبوع

إقرأ وحمل مجانا

الكاريكاتير

Monaffairedz

ألبوم الصور

إستطلاع

مواقيت الصلاة

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

حالة الطقس