أخبار عاجلةأهم الأخبارسياسة

الجزائريون يختارون ممثليهم في سادس انتخابات تشريعية تعددية

20:00: غلق مكاتب الاقتراع وبدء عملية الفرز
أغلقت مكاتب التصويت، عبر جميع ولاية الوطن، في حدود الساعة الثامنة أبوابها، وتم الشروع في عملية فرز أصوات المنتخبين تحسبا لإعلان نتائج الانتخابات التشريعية.

19:20: المشاركة في التشريعيات وصلت إلى هذه النسبة
أعلن رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، محمد شرفي، أن نسبة المشاركة في الانتخابات التشريعية لـ 12 جوان 2021 بلغت على الساعة الرابعة مساءا 14.47 بالمائة على المستوى الوطني.

كما كشف شرفي عن تمديد التصويت إلى غاية الساعة الثامنة مساء في جميع مكاتب التصويت عبر الوطن.

16:22: هذه هي نسبة المشاركة حتى الساعة الواحدة زوالا
كشف رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، محمد شرفي، عن نسبة المشاركة في الانتخابات التشريعية، حيث بلغت إلى غاية الساعة الواحدة زوالا 10.02 بالمائة على المستوى الوطني.
وقال شرفي، في ندوة صحفية، حول مجريات العملية الانتخابية، إن عدد الناخبين على الساعة الواحدة زوالا بلغ مليونين و357 ألف و533 ناخب من بين 23.522.322 مسجل في قائمة الانتخابات.
أما خارج الوطن، فقد بلغ عدد المصوتين حتى الساعة الواحدة 33 الف و404 مما يشكل نسبة مشاركة 3.70 بالمائة.

16:13: إسقاط مرشح حر بميلة لهذا السبب
كشف المُكلف بالإعلام بالمندوبية الولائية للسلطة الوطنية المُستقلة للانتخابات أحمد لكحل، عن إسقاط اسم مرشح بولاية ميلة من قائمة حرة للانتخابات التشريعية.
وقال المتحدث، في تصريح للتلفزيون الجزائري، إن هذا الشخص كان يشغل منصب رئيس المجلس الشعبي لبلدية وادي العثمانية.
وجاء قرار إسقاطه من الترشح بعد استشارة السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات. حيث قضت بذلك لثبوت إدانته بعقوبة تمس بقانون الانتخابات، والمتمثلة في تورطه بقضية مال فاسد.
وحسبما أورده المكلف بالإعلام في المندوبية الولائية للسلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، فقد تم إسقاط اسم هذا المرشح من هذه القائمة الحرة دون تعويضه، بحيث حملت البطاقة الممثلة لها في مكاتب الاقتراع صور وأسماء تسعة أشخاص بدلا من 10.

15:09: غياب أكثر من 10 آلاف مراقب مكاتب في وهران
غاب أكثر من 10 آلاف مُراقب مكاتب ممثلين المرشحين في الانتخابات التشريعية من مجموع 12 ألف لمراقبة عملية الاقتراع بولاية وهران التي شهدت تصويت أكثر من 78 ألف ناخب أي نسبة 7.46بالمائة من الهيئة الناخبة المقدرة بأكثر من مليون ناخب، على الساعة الثانية زوالا، حسبما ورد في بيان من السلطة الوطنية المستقلة لمراقبة الانتخابات وهران.

كما سجلت السلطة حضور 937 مراقبي مراكز الانتخابات من إجمالي 1430مراقب مسجل في القوائم للإشراف على الاقتراع.

14:33: هذه هي نسبة التصويت في تيزي وزو
بلغ عدد الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم في الانتخابات التشريعية لنهار اليوم، 1705 ناخب أي ما يعادل 0.24 بالمائة من مجموع الناخبين المسجلين بولاية تيزي وزو حسبما أحصته مندوبية السلطة الوطنية للانتخابات.
وقال رئيس المندوبية يوسف قابي، في تصريح للصحافيين، إن 86 مركز تصويت من أصل 704 مركز لم تفتح أبوابها لاستقبال الناخبين لغياب الظروف المواتية لذلك أو تلك التي أقدم متظاهرون على غلقها مبديين رفضهم لإجرائها.
ورغم المُناوشات التي شهدتها الولاية، غير أن يوسف قابي رئيس مندوبية السلطة المستقلة للانتخابات بولاية تيزي وزو اعتبر أن ظروف إجراء هذه الانتخابات في ظروف عادية وأنها أفضل بكثير من تلك التي شهدتها الولاية خلال الموعدين الانتخابين الأخيريين لاسيما أنه لم تسجيل مناوشات واشتباكات بين المواطنين الرافضين للانتخابات مع قوات الأمن.
كما أشار المصدر نفسه إلى رفض 40 مؤطرا بأزفون من أصل 1600 شخصا جندوا للعملية الانتخابية الالتحاق بمراكز التصويت للقيام بمهامهم فتم تبديلهم بآخرين.

13:52 بعجي يعترف بصعوبة الإقتراع
قال الأمين العام لجبهة التحرير الوطني، أبو الفضل بعجي، إن تشكيلته السياسية تُراهنُ على وعي الناخبين لبلوغ الصدارة في الانتخابات التشريعية التي يجري تنظيمها اليوم.
وقال بعجي عقب الإدلاء بواجبه الانتخابي بمركز حسين الورثلاني في باب الزوار بالعاصمة: “نراهن على وعي الناخبين للمحافظة على مكانة الأفلان الريادية في هذه الاستحقاقات والانتخابات الولائية والمحلية المقبلة للمساهمة في إعادة بناء مؤسسات الدولة”.
وأوضح بُعجي أبو الفضل: “لقد ضمت قوائم الأفلان كفاءات شبابية بلغت في بعض الولايات 78 بالمائة، بالإضافة إلى إشراك إطارات الحزب التي هُمشت في السابق”.
وأقر الأمين العام للآفلان بصُعوبة عملية التصويت في ظل نظام الاقتراع الجديد وعدد القوائم الكبيرة.

13:44 بلجود يؤدي واجبه الانتخابي
أدى وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، كمال بلجود، واجبه الانتخابي للانتخابات التشريعية.
وقام بلجود بالتصويت في ابتدائية بن عزوز عبد الحميد ببلدية القبة بالجزائر العاصمة.
12:54: هذه هي نسبة المُشاركة على المستوى الوطني إلى غاية 11 صباحا
كشف رئيس السلطة الوطنية لمراقبة الانتخابات، محمد شرفي، إن نسبة المُشاركة على المستوى الوطني بلغت 3.87 بالمائة إلى غاية العاشرة صباحا.
كشف رئيس السلطة المستقلة للإنتخابات، عن حجم الكتلة الناخبة، حيث بلغت 23 مليون و 522 ألف و 322 ناخب.
وأكد شرفي ، خلال ندوة عقدها بقصر المؤتمرات الدولي ، عبد اللطيف رحال بالعاصمة ، على أن نسبة المشاركة إلى غاية الساعة العاشرة صباحا بلغت 3.78 بالمائة.
وأشار رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، الى ان الانتخابات تسير في منحنى ايجاببي ، مشيرا الى ان المشاركة ترجمت الشرعية الكاملة للبرلمان.

وقال شرفي ، إنه وبعد ساعتين من افتتاح مكاتب التصويت عبر الوطن، تم تسجيل 902 الف و865 ناخب خارج الوطن. بالإضافة إلى 2288 قائمة في هذه التشريعيات منها 1080 قائمة حزبية و 1208 قائمة حرة. بالإضافة إلى تسجيل 22.550 مترشح في هذه التشريعيـات. منها 12.086 مترشح في قوائم حرة في هذه التشريعيـات. و10.464 مترشح في قوائم حزبية.
وكشف في ذات السياق، أن نسبة المشاركة على العاشرة صباحا داخل الوطن، فقد بلغ عدد المصوتين 889 ألف و658 وهو ما يعادل نسبة 3.78 بالمائة، و خارج الوطن بلغ عدد المصوتين 28 ألف و45 بنسبة تصويت بلغت 3.11 بالمائة. مؤكدا أن نسبة المشاركة في الإنتخابات هي متقاربة بين المشاركة خارج الوطن و

12:39: هذه هي النسب المسجلة إلى غاية منتصف النهار
كشفت بعض المندوبيات الولائية للجنة الوطنية للسلطة المُستقلة ببعض الولايات عن بعض نسب المُشاركة في الانتخابات التشريعية تحسبا لاختيار ممثلي الشعب في الغرفة السفلى.
وتصدرت ولاية إيليزي الولايات المُشاركة بقوة إلى غاية ومنتصف النهار، بحيث بلغت نسبة المُشاركة في هذه الولاية 17.98 بالمائة في حين سجلت أدنى نسبة بولاية تيزي وزو بـ 0,24 بالمائة.
وبلغت النسب الأولية إلى غاية منتصف النهار بولاية عين تموشنت 3٫49 بالمائة. وبلغت نسبة المشاركة بولاية معسكر إلى غاية الساعة 11 سا 3.40 بالمائة. في حين بلغت نسبة التصويت في ولاية سيدي بلعباس 5.16 بالمائة. أما بولاية عين الدفلى فبلغت نسبة التصويت 4.68 بالمائة. أما نسبة المشاركة بولاية الشلف فبلغت إلى غاية الساعة 10 صباحا 3.32 بالمائة. في حين نسبة التصويت في ولاية الوادي بلغت 5.34 بالمائة.
أما بولاية غرداية فبلغت نسبة التصويت 3.76 بالمائة، في حين عرفت ولاية عنابة مشاركة 2.09 بالمائة من الناخبين. أما ولاية خنشلة فبلغت بها نسبة المشاركة 6.05 بالمائة. وفي ولاية أم البواقي نسبة المشاركة وصلت إلى 4.08 إلى غاية الساعة 11.

12:16: حرم تبون تؤدي واجبها الانتخابي
أدت حرم رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، اليوم السبت، واجبها الانتخابي في إطار الانتخابات التشريعية لاختيار ممثلي الغرفة السفلى.
وأدلت حرم تبون، بصوتها غي مدرسة أحمد عُروة في بُوشاوي بالجزائر العاصمة.

11:59: مُناوشات وتخريب صناديق الاقتراع بالبويرة
تميزت الانتخابات في بعض البلديات بولاية البويرة على غرار بلدية “آث منصور” و “الأسنام” و “مشدالة” و”حيرز” و “أث لعزيز” بين المُقاطعة والفوضى فيما كانت مُحتشمة في باقي البلديات.
واندلعت احتجاجات، في هذه الأثناء في بلدية “أث منصور”، حيث اقدم العشرات من مُقاطعي الانتخابات على تكسير صناديق الاقتراع وتمزيق أوراق الانتخاب، بينما نظم سكان بلدية “حيرز” مسيرة سلمية .

11:23: بإمكان الناخبين التصويت بهذه الوثائق الثلاثة
أبلغت السلطة الوطنية المُستقلة للانتخابات، في بيان لها، الناخبين والناخبات أنه بإمكانهم ممارسة حقهم الانتخابي عبر مكاتب التصويت المسجلين بها، من خلال تقديم وثيقة إثبات هويتهم سواء بطاقة التعريف الوطني، أو رخصة السياقة أو جواز السفر مرفقة ببطاقة الناخب إن توفرت.

11:00: تبون يدلي بصوته الانتخابي
أدى، رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، اليوم السبت، واجبه الانتخابي، في إطار الانتخابات التشريعية جوان 2021. وصوت الرئيس تبون، في مدرسة احمد عروة في منطقة نادي الصنوبر، بعين بنيان العاصمة.


11:00: إجهاض محاولات التأثير على الناخبين بالقل
قامت مصالح الأمن، صبيحة اليوم السبت، بتفرقة تجمعات لعدد من الشباب المحسوبين على قائمة حُرة يحاولون التأثير على الناخبين بأحد مراكز الاقتراع ببلدية القل التابعة لولاية سكيكدة.
10:43: شنقريحة يؤدي واجبه الانتخابي
أدلى رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق سعيد شنقريحة، اليوم السبت، بواجبه الانتخابي في إطار تشريعيات 12 جوان 2021.
وقال شنقريحة، في تصريح مقتضب، لدى مُغادرته مركز الإقتراع: “مبروك للجزائر”.
10:39: جاب الله: الإقبال على التصويت ضعيف جدًا
أدى رئيس حزب جبهة العدالة والتنمية، عبد الله جاب الله، اليوم السبت، بواجبه الانتخابي في إطار الانتخابات التشريعية، بمركز ابن رشد في درارية بالجزائر العاصمة.
وقال في تصريح صحفي، على هامش أدائه لواجبه الانتخابي، إن الإقبال ضعيف جدًا في مراكز الانتخابات مُتمنيًا أن يتحسن خلال الساعات القليلة القادمة.
10:30: عزوار وسلطاني وبن قرينة يدلون بأصواتهم
أدلت كل من وزيرة العلاقات مع البرلمان بسمة عزوار ورئيس حركة مجتمع السلم السابق أبو جرة سلطاني ورئيس حركة البناء الوطني عبد القادر بن قرينة، بأصواتهم الانتخابية، في إطار الانتخابات التشريعية.
وقد أدى الثلاثة بواجبهم الانتخابي، في مدرسة أحمد عروة ببوشاوي بالعاصمة.
10:21: رئيس المجلس الدُستوري كمال فنيش يُؤدي واتجبه الانتخابي
أدى رئيس المجلس الدستوري، كمال فنيش، اليوم السبت، واجبه الانتخابي في تشريعيات 12 جوان.
وأدلى فنيش بصوته الانتخابي، في مدرسة المأمون بالأبيار بالجزائر العاصمة.
ودعا رئيس المجلس الدستوري في تصريح له عقب الإدلاء بصوته، الشعب الجزائري، إلى الانتخاب بقوة في هذه التشريعيات. من أجل جزائر جديدة أكثر نزاهة وديمقراطية.
وأكد في معرض تصريحه أن المجلس الدستوري يسهر على نزاهة الانتخابات.

10:16: وزير العدل بلقاسم زغماتي يدلي بصوته الإنتخابي
أدلى وزير العدل حافظ الأختام، بلقاسم زغماتي، اليوم السبت، بصوته الانتخابي في إطار الانتخابات التشريعية.
وصوت بلقاسم زغماتي، بابتدائية 5 جويلية في اسطاوالي بالجزائر العاصمة

10:02: إقبال نسبي على صناديق الاقتراع في الساعات الأولى
تستمرُ عملية التصويت في إطار الانتخابات التشريعية 2021، بمكاتب الاقتراع المنتشرة عبر ولايات الوطن في ظروف عادية ووسط إقبال مُتباين بين ولاية وأخرى.
وقد رصدت “الجزائر الجديدة” في الساعتين الأولتين من انطلاق عملية التصويت، صباح اليوم، إقبالاً ضعيفًا في عدد من مراكز الاقتراع ببلديات العاصمة على غرار ابتدائية “محمد إقبال ” بوادي قريش وأيضا مدرسة الحاجي عُثماني بنفس البلدية إذ لم يتعد عدد الناخبين في هذه المراكز عدد أصابع اليدين، بينما شهدت مراكز التصويت في عدد من الولايات الغربية والشرقية إقبالاً نسبيًا على غرار ولاية وهران وقسنطينة والوادي.
وانطلقت عملية التصويت في هذه المراكز بالعاصمة وولايات أخرى وسط تواجد أمني لتأمين حسن سير العملية الانتخابية في هدوء، وعرفت بعض المكاتب حُضورًا مُكثفًا للإعلام المحلي والأجنبي.
ومن المُرتقب أن يعقد رئيس السلطة الوطنية المُستقلة لمراقبة الانتخابات مُحمد شرفي، في غضون نصف ساعة من الزمن، ندوة صحفية، للكشف عن النتائج التي تم تحصيلها في الساعات الأولى مُنذ انطلاق عملية التصويت.

09:53: ساحلي يُصوت بمدرسة عروة أحمد
أدى رئيس حزب التحالف الوطني الجمهوري، بلقاسم ساحلي، اليوم السبت، واجبه الانتخابي في إطار الانتخابات التشريعية.
وأدلى ساحلي بصوته الانتخابي بصوته في ابتدائية أحمد عُروة في نادي الصنوبر في عين البنيان بالجزائر العاصمة.

09:39: رئيس مجلس الأمة، صالح قوجيل يُصوت بمدرسة الحُرية بالعاصمة
09:30: وزير الاتصال يؤدي واجبه الانتخابي
أدى صبيحة، اليوم السبت، وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة عمار بلحيمر واجبه الانتخابي لانتخاب ممثلي الشعب بالبرلمان.
وأدلى الوزير بصوته في متوسطة الكواكبي بسعيد حمدين في العاصمة.

09:29: كريم يُونس يؤدي واجبه الإنتخابي بمدرسة عروة أحمد
أدلى وسيط الجُمهورية السابق، كريم يُونس، صبيحة اليوم السبت، بصوته الانتخابي، في مدرسة أحمد عُروة في منطقة نادي الصنوبر بعين البنيان بالعاصمة التي شهدت حُضورًا إعلاميًا وأمنيًا مُكثفًا ترقبًا لوُصول رئيس الجُمهورية عبد المجيد تبون ليُدلي بصوته الانتخابي.

09:00: الوزير الأول عبد العزيز جراد يؤدي واجبه الإنتخابي
أدى الوزير الأول، عبد العزيز جراد، واجبه الانتخابي، في إطار الانتخابات التشريعية المُقررة اليوم,
وأدلى عبد العزيز جراد، بصوته الانتخابي في مدرسة اعمر حيدة في دالي إبراهيم بالجزائر عاصمة.

08:48: بوغازي ثاني وزير يُدلي بصوته الانتخابي
أدى وزير السياحة والصناعات التقليدية والعمل العائلي، محمد علي بوغازي، واجبه الانتخابي، ليكون بذلك ثاني وزير يدلي بصوته بعد وزير الخارجية صبري بوقادوم.
وأدلى وزير السياحة بصوته بمدرسة 5 جويلية ببلدية اسطاوالي ولاية الجزائر العاصمة.
08:37: أول وزير يُدلي بصوته الانتخابي في العاصمة
أدلى وزير الشؤون الخارجية، صبري بُوقادوم، اليوم السبت، بواجبه الانتخابي في إطار الانتخابات التشريعية.
ليكون بذلك أول وزير يُدلي بصوته في الطاقم الحُكومي.
وصوت وزير الخارجية، في مدرسة أحمد عروة في منطقة نادي الصنوبر بعين البنيان بالعاصمة.
وقال بُوقادوم، في تصريح صحفي، على هامش إدلائه بصوته الانتخابي، إنه أدى واجبهُ الانتخابي كمُواطن، كون اليوم الجميع يقفون كمواطنين وليس كمسؤولين.
وأضاف بُوقادوم، على هامش إدلائه بصوته في الانتخابات التشريعية بابتدائية أحمد عروة بالعاصمة، أن الانتخابات اليوم تسير من طرف السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات.
08:00: فتح مكاتب الاقتراع أمام الناخبين
فتحت، صبيحة السبت، مكاتب الاقتراع أبوابها أمام أكثر من 24 مليون ناخب جزائري لاختيار ممثليهم في الغرفة السفلى، في أول انتخابات تشريعية تُجرى في حقبة رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون.
وجرت عملية الافتتاح وسط ظُروف صحية استثنائية جراء تفشي فيروس كوفيد -19 وبعض السلالات المتحورة.
وحسب الإحصائيات التي قدمتها السُلطة الوطنية لمراقبة الانتخابات، فقد تم تخصيص 13 ألف مركز اقتراع و 61,543 مكتب اقتراع داخل الوطن، إلى جانب 357 مكتب اقتراع خارج الوطن، بالإضافة إلى 139 مكتب متنقل، ويؤطر هذه المراكز والمكاتب 589 ألف مؤطر.
وبالنظر إلى الظروف الصحية التي تمرُ بها البلاد خاصة في ظل الارتفاع المسجل في عدد الإصابات بكورونا هذه الأيام، وضعت السلطة الوطنية المُستقلة لمُراقبة الانتخابات بروتوكولاً صحيًا لا يختلفُ عن البروتوكول الذي اعتمد للتصويت على التعديل الدستوري، بحيث ينصُ على إلزامية التعقيم ووضع الأقنعة الوقائية واحترام مسافة التباعد الاجتماعي وتفادي التلامس الجسدي، ولا يُسمحُ بالتواجد داخل المكتب إلا لشخصين إثنين أو ثلاثة أشخاص فقط.
وتختلفُ هذه الانتخابات عن سابقاتها بعد تبني نمط انتخابات جديد، يتمثلُ في طريقة الاقتراع النسبي على القائمة المفتوحة، لتمكين الناخب من التصويت لقائمة انتخابية مع التصويت لمرشح أو أكثر داخل القائمة التي يصوّت لصالحها. غير أنه لا يستطيع أن يصوّت لأكثر من قائمة أو لقائمة معينة ومرشحين في قائمة أخرى، أو أن يختار مرشحين من قوائم متعددة.
وتُعدُ هذه الانتخابات المحطة الثالثة، ضمن ما يعرف بـ “المسار الدستوري” الذي تبنتهُ السُلطة لإعادة تنظيم المشهد، والذي انطلق بتنظيم انتخابات رئاسية في 12 ديسمبر 2019، ثم الدستور الجديد في الفاتح من نوفمبر الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى