الوطن

مفتشو التربية يشكون تردي أوضاعهم المهنية والاجتماعية

دعا مفتشو التربية إلى تحسين أوضاعهم المهنية والاجتماعية ، بعد تسجيل عدد من الاختلالات والنقائص في إطار مزاولة مهامهم ، وتدني القدرة الشرائية أمام ارتفاع أسعار المواد الاستهلاكية الأساسية .

وقالت نقابة مفتشي التربية الوطنية في بيان لها : ” إن مفتشي التربية ، تأثروا و كغيرهم من مستخدمي الوظيفة العمومية بمفرزات هذا الوضع الاجتماعي المتردي الذي يزيد من حدّته ما يتكبده المفتشون من مصاريف و تكاليف تستنزف أجورهم المتواضعة أثناء تنقلهم لأداء المهام  واستعمال سياراتهم و وسائلهم الخاصة في العمل دون تعويض يذكر ” .

واقترحت النقابة في هذا الصدد رفع قيمة النقطة الاستدلالية و تمكين مفتشي التربية الوطنية من حقهم في الاستفادة من تدابير المرسوم التنفيذي رقم 03-178، دون إغفال وعود وزارة التربية الوطنية في مراجعة تصنيف رتبة مفتش التربية الوطنية والإفراج العاجل على المرسوم التنفيذي ، المتضمن القانون الأساسي الخاص لعمال التربية الوطنية المعدل و المتمم الذي طال أمد انتظاره ” .

وأضافت النقابة أن الوضع على الصعيد التربوي يرافقه ”  نقص كبير في الاستقرار  و نقص الانسجام الناتج عن تدابير تسيير الفترة المتبقية من العام الدراسي مواكبة لشهر رمضان الفضيل ،و التي طغى عليها غياب الرؤى الواضحة  بخصوص كيفية ضمان مستوى أدنى من التعليم النوعي  الكفيل بتحقيق الأهداف التعلُّمية المسطرة في المناهج التربوية ”

مريم والي

مريم والي

صحافية بالقسم الوطني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى