أخبار عاجلةأهم الأخبارسياسة

هذا أول تعليق من ماكرون بعد إلغاء زيارة رئيس حكومته إلى الجزائر

أظهر رئيس فرنسا إيمانويل ماكرون، اهتمام خاص يوليه لتعزيز العلاقات السياسية والتعاون الاقتصادي والتنموي بين فرنسا والجزائر.
وكشفت وكالة الأنباء الجزائرية، أن إيمانويل ماكرون انتهز فرص تسلم سفير الجزائر محمد عنتر داوود، ليبلغه بنقل “تحياته ومشاعر الصداقة” إلى الرئيس عبد المجيد تبون.
ويعتبر هذا أول تعليق من إيمانويل ماكرون بعد إلغاء زيارة للوزير الأول جان كاستكس إلى الجزائر كانت مبرمجة يومي 10 و11 أفريل الماضي.
وبرّر مكتب رئيس الوزراء الفرنسي التأجيل بكون “جائحة كوفيد 19 لا تسمح بأن تكون هذه الوفود في ظروف مرضية تماما”، بينما عزت مصادر جزائرية وفرنسية متطابقة سبب إرجائها إلى حجم الوفد الفرنسي، الذي جرى تخفيضه بسبب الجائحة، وهو ما اعتبرته الجزائر غير كاف وأبلغت باريس بذلك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى